Top
Dry Blog / الولاده  / الاستعداد للولادة  / علامات الولادة الطبيعية وأعراضها وأهم مميزاتها
علامات الولادة الطبيعية

علامات الولادة الطبيعية وأعراضها وأهم مميزاتها

بداية لا يستطيع أحد التنبؤ بمتي تبدأ عملية الولادة، حيث تختلف علامات الولادة الطبيعية من امرأة للأخرى، فقد تظهر جميع علامات الولادة الطبيعية التي تعكس أن الجسم مستعداً للولادة ولكن لا تبدأ عملية الولادة بعد، وعلى العكس فيمكن ألا تظهر على السيدة الحامل أي علامات لبداية الولادة ولكنها تبدأ الولادة بشكل مفاجئ لذلك يصعب التنبؤ بمتي تبدأ الولادة للبكر.

 

علامات الولادة الطبيعية

 

هناك عدة علامات لبدء عملية الولادة الطبيعية يجب أن تتعرفي عليها من خلال طبيبك مع تقدم مرحلة الحمل، وتختلف علامات الولادة الطبيعية مع اقتراب موعد الولادة :من سيدة لأخري، ففي البداية يمكن أن تشعر السيدة بعدة تقلصات غير منتظمة إلى جانب مجموعة من العلامات الأخرى وهي

 

الشعور بنزول الجنين بمنطقة الحوض

ووقتها ستشعرين بتحسن التنفس لديكي، ولكن قد تشعرين بالحاجة الزائدة للتبول لأن طفلك يضغط على مثانتك، وقد تشعرين بعلامات الولادة الطبيعية قبل بدايتها ببعض أسابيع أو ساعات.

 

توسيع عنق الرحم

أي يصبح سمكه أكبر مع توسع فتحته على أن يحدد الطبيب مدي تقدم هذه المرحلة من خلال الكشف.

 

حدوث تقلصات 

 وتحدث هذه التقلصات بشكل أقوى وأكثر انتظاماً وأكثر آلماً، وتكون في منطقة الفخذ أو المستقيم أو آلم مستمر في منطقة الظهر.

 

فتح كيس الماء

في أغلب الحالات يفتح كيس الماء (السائل الامنيوسي) بعد ابتداء عملية الولادة الطبيعية، ولكن في حالات قليلة يفتح كيس الماء قبل بدء الولادة وإذا لاحظتي نزول الماء بصورة غزيرة اذهبي إلى المستشفى فوراً.

 

الشعور بتقلصات منتظمة

ومع الوقت تزيد مدة التقلصات لتصبح أقوى وأشد آلماً ويستمر الشعور بهذه الآلام حتى مع تغيير وضع الجسم أو المشي أو الحركة، وهي العلامة الأكثر شيوعاً والأوضح من علامات الولادة الطبيعية.

 

زيادة الإفرازات المهلبية

نزول بعض نقاط الدم أو إفرازات مصحوبة بالدم، ويمكن أن يحدث هذا قبل أيام من الولادة الطبيعية أو في بدايتها خلال فترة الحمل، حيث تتكون طبقة سميكة من كتل المخاط عند فتحة عنق الرحم لمنع البكتيريا من دخول الرحم، وعندما يبدأ عنق الرحم في الطمس والتمدد قد تسقط هذه الطبقة المخاطية هي من اعلامات الولادة الطبيعية.

 

اقرئي أيضاً؛ الحمل بتوائم.

 

 

مراحل الولادة الطبيعية

  •  تعرّض عنق الرحم لآلام وانقباضات منتظمة، ويبدأ بالاتساع تدريجياً وتتغير وضعية الطفل متجهاً إلى الأمام بالحوض.
  • بعد اتساع الرحم يقوم بدفع الطفل تدريجياً عبر المهبل نحو الحوض ثم ينزل الطفل للعالم الخارجي. وتكون عملية الدفع على شكل انقباضات حادة ولا تتوقف حتى يتم ولادة الطفل.
  • وبعد ولادة الطفل، تبدأ المرحلة الثالثة للمخاض التي ستخرج المشيمة التي امدت الجنين بالغذاء طوال فترة الحمل، وكيس الماء الفارغ الذي كان يعتبر مأوى طفلك طوال تسعة أشهر خارج المهبل.
  • تستغرق هذه المرحلة ما بين الخمس دقائق والخمس عشرة دقيقة، وقد تطول أحياناً إلى حد الساعة. حيث تعتمد على حدوثها بطريقة طبيعية أو بمساعدة الطبيب.

 

مميزات الولادة الطبيعية

 

للولادة الطبيعية العديد من المميزات التي تمييزها مقارنة بالولادة القيصرية:

  • التعافي السريع للمرأة بعد الولادة الطبيعية، فمن الممكن أن تخرج الأم من المستشفى بعد الولادة أو بعد 24 ساعة.
  • قلة احتمال التعرض العدوى بسبب الأدوات الجراحية التي تستخدم في الولادة.
  • الأطفال المولودين ولادة طبيعية أقل عرضة لمشاكل الجهاز التنفسي.

 

اقرئي أيضاً عن؛ ماذا أتوقع بعد الولادة؟ نصائح بعد الولادة الطبيعية او القيصرية للعناية بنفسك.

 

 

ينصح الأطباء العديد من السيدات الحوامل بالجلوس في المنزل في المرحلة المبكرة من الولادة، في هذه الحالة، من المهم أن تعرفي بعض علامات الولادة الطبيعية التي عند حدوثها يجب عليك الذهاب فورا للمستشفى وهي..

  • حدوث نزيف مهبلي شديد.
  • حدوث آلم شديد في منطقة الحوض والبطن.
  • الشعور بتقلصات شديدة لأكثر من أربع مرات في 20 دقيقة أو لأكثر من 8 مرات في ساعة.
  • نزول ماء من المهبل.
  • الشعور بضغط شديد مستمر في الظهر أو في منطقة الحوض.

 

احنا دايمن بننصحك باستخدام فوطة دراي بوست الصحية لبعد الولادة  لما لها من قدره امتصاص عالية في حالات الدورة الشهرية الغزيرة والنزيف حيث انها مصنعه من ستة طبقات قطن مضغوط بقدره امتصاص ثلاثة اضعاف اي فوطه اخرى مما يحميك من امكانيه العرض لحدوث التهابات او عدوى بالرحم وكذلك استخدام الملابس الداخلية الصحية استخدام مره واحده

 

root
No Comments

Post a Comment